عقد المكتب إلاقليمي لمنظمة الطلبة التجمعيين بتطوان اجتماعا طارئاً عن بعد، من خلال سلسة الاجتماعات الدورية التي تعقد لتتبع مستجدات الساحة الطلابية لجامعة عبد المالك السعدي، وذلك لمناقشة التطورات التي تعرفها الجامعة بصفة عامة في خضم الحالة الاستثنائية التي تمر منها بلادنا على إثر تفشي جائحة كورون كوفيد 19 وذلك يوم الاربعاء11نونبر 2020 عبر تقنيةالتواصل عن بعد.

هذا،وقد توقف أعضاء المكتب الاقليمي عند الوضعية الحساسة التي تعرفها كلية العلوم القانونية واالقتصادية والاجتماعية بصفة خاصة وبعد نقاش مستفيض ومسؤول، تشبث المكتب الاقليمي للمنظمة بضرورة إعطاء الأولوية للسلامة الجسدية للطلبة، وذلك من خلال الالتزام بالتدابير الوقائية الرامية للحد من انتشار وباء كورونا، وأخذ ذلك بعين الاعتبار في القادم من المواعيد.

وأكد البلاغ ذاته عن مراقبة المكتب الاقليمي عن كثب المشاكل والارهاصات التي تعرفها كلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية بتطوان، مطالبين ادارة كلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية بضرورة تسوية الوضعية البيداغوجية للطلبة، والوقوف على المشاكل العالقة لضمان حقهم الدستوري في الالتحاق لاجتياز المباريات السنوية ومباريات الماستر.

ونبه الطلبة التجمعيين بتطوان إلى تأكيدهم وبشدة على ضرورة ضمان مبدأ تكافؤ الفرص في عملية تنظيم مباريات سلكي الماستر والاجازة المهنية،كما جددوا دعوتهم للمزيد من التعبئة ومواصلة الجهود للخروج من هاته المرحلة الاستثنائية، من أجل ضمان حقوق الطلبة المادية والمعنوية

Leave a Comment